مشاكل وعيوب الأيفون

عيوب ومشاكل الأيفون

سأعددها في نقاط مختصرة قدر الإمكان:
1- غلاء سعر الأيفون، حيث يعد سعر ايفون Xs Max من أسعار المجوهرات والمقتنيات الثمينة حيث انه تعدى سعر 1300$ لنسخة 256GB، هذا السعر في هذا الوقت يشتري لك لابتوب جيد جدا، عللت أبل السعر المرتفع انه بسبب الشاشة من نوع OLED والتي تسميها أبل Super Retina، فحسب مراجعات، فتكلفة تصنيع ايفون اقل من هذا السعر بكثير وهي 440$.
2- حجم apps update تحديثات البرامج يعتبر مرتفع جدا فقد يصل تحديث Facebook او Google Chrome إلى 250 إلى 350 ميغابايت هنا أنت تتحدث على جهاز به على أقل تقدير 100 تطبيق.
3- انغلاق الجهاز على نفسه من ناحية البرامج وفي هذه ميزة وعيب، الميزة عدم وجود تطبيقات تضر بالجهاز بحيث ان أبل تراجع كل التطبيقات وتوافق او ترفض التطبيق بعد مروره على اختبارات الأداء والأمان، أما العيب فهو عدم القدرة على تحميل أي تطبيق من الخارج إلا بخطوات صعبة ومتعبة مثل ان تكون مطور ووجود برامج طرف ثالث او عمل جيلبريك للجهاز.
4- عدم وجود شاحن سريع من ضمن العلبة علما ان الجهاز يدعم الشحن السريع وقيمة الشاحن السريع تقريبا 60$.
5- إلغاء منفذ 3.5 ملي. الكثيرين مازالوا يستخدمون في هذا النوع من السماعات، ولكن سياسة أبل هي دفع المستخدمين لشراء المزيد من منتجاتها مثل AirPods
6- عدم القدرة على إضافة ذاكرة خارجية او تغيير البطارية حيث ان الهاتف مغلق بشكل كامل، إلا في حالات الصيانة.
7- التطوير في شركة أبل يسير بشكل بطئي جدا، أبل لا تطور الأيفون وتضع كل المزايا الموجودة في السوق ولكن عندما تضع أبل ميزة فإنها تتميز فيها مثل Face ID او الكاميرا أو 3D touch.
8- في الإصدارات القديمة لا يدعم الأيفون إلا شريحة واحدة وهذا كان عيب كبير جدا أما بعد Xs &Xs Max فتدعم النسخة الصينية شريحتين حقيقة والنسخ العالمية تدعم شريحة مضافا إليها e-sim وبذلك تكون أبل تأخرت بعض الشيء في دعم الشرائح المتعددة.
9- الزجاج الخلفي في أجهزة أبل الحديثة أخر سنتين يتم تصنيع ظهر الجهاز من الزجاج والذي عادة ما ينكسر في السقوط الطبيعي من على بعد متر او متر ونصف، هذا الزجاج مكلف جدا فسعره يتراوح ما بين 400-560 دولار أمريكي من أبل نفسها وهذا نفس سعر جهاز عالي الأداء من عائلة android.
10- النظام المتكامل المغلق، حتى اللحظة أجهزة ايفون وساعات أبل وأجهزتها المحمولة وانظمتها وخدماتها تشكل نظام متكامل واحد ECO System مغلق لا يقبل العمل على غير ما تتعرف عليه أبل، حيث ان ساعة أبل لن تستفيد منها إن كنت تحمل أجهزة أندرويد، وأيفون لا يتجاوب مع ساعات سامسونج أو هواوي أو غيرها، طبعا حتى كتابة هذه التدوينة.
11- ضعف البطارية وضعف أداء الجهاز، حيث أن هذا ما اعترفت به شركة أبل في 2018 أنها قامت بإبطاء أجهزتها القديمة من أجل الحفاظ على البطارية وهذا ما جعلها عرضة لقضايا ومشاكل قانونية بإرغام الزبائن على اقتناء أجهزة أحدث، وقد تداركت أبل هذا الأمر بإرسال تحديث يعيد الأجهزة القديمة لسرعتها الطبيعية مع وجود دعم فني وصيانة من حيث تبديل بطاريات أجهزتها القديمة.
12- أنظمة أبل شديدة الصرامة والقسوة، في حالة نسيت كلمة مرور حسابك iCloud أو فقدت طرق الدخول عليه فستكون فقدت جميع أجهزتك المسجلة عليه، طبعا هذا احتمال نادر وبعيد الحدوث وذلك بسبب قيام أبل بتزويدك بالعديد من الخيارات لأمان حسابك، وحسب ما قال تيم كوك المدير التنفيذي لأبل أن iCloud له اتجاه واحد لنظر وتعديل البيانات وهو من جانب المستخدم ذاته وان أبل لا إمكانية له لمشاهدة بياناتك، هذا قول الشركة ولا نعلم مدى صحته وحقيقته.
13- لا يمكن التحميل مباشرة لذاكرة الجهاز دون وجود برامج طرف ثالث تساعد على التحميل داخلها فقط وهذا النهج بدا أندرويد بانتهاجه بفصل الذاكرة الخاصة بالنظام عن بقية البرامج لعدم دخول برمجيات والتصاقها بالنظام إلا لو أردت القيام بعملية Root المكافئة لعملية Jailbreak في الأيفون.
14- القيام بعملية Jailbreak تفقد الجهاز الضمانة من أبل.

هل ترى أن أجهزة أبل تستحق رغم هذه العيوب؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

وحتى التدوينة المستقبلية في موضوع شيق أخر هذا أمين صالح يحييكم

امين صالح 28-01-2019

قيم هذه التدوينة

شاركنا معنا المقال

تعليقات فيسبوك


أمين صالح

IT Geek, Blogger & Content Writer 2018-until now. https://amin.ly Admin and Active of many Groups Effective "Online and Real Community". Happy Person.

2 Comments

وائل الغالي · 2019-01-28 at 16:02

شركة Apple تتجمّل و تتمنّن وتذل الuser بالميزات التالية :

– روعة و سلاسة و انسيابية اداء النظام الدال على تفصيله بموائمة منقطعة النظير مع الHardware ،،،

يرجع ذلك طبعا لإهتمام الشركة بتقديم أجود user experience بأقل Hardware specs وهو مايفسر تمتع الiPhone بمواصفات أقل قوة من مواصفات أجهزة Android = مما يعني تكلفة Hardware أقل ،،،

– الإستثمار في الSoftware tailoring لا يشكل شيء في مقابل خفض تكلفة الHardware ،،، لتعظيم هامش الربح فالقطعة الواحدة ،،،

– الApp Store يخضع لسياسة معايير جودة عالية في قبول الApps وهو ما يجنّب الusers اي مخاطر امنية او اداء سيء ،،،

– الBranding Prestige ،،، وهو أكبر عامل مسوّق لمنتجاتهم ،،،

مقابل هذه الميزات العيوب التالية :

– سياسة إنغلاقية في صلاحيات الuser على النظام بشكل تعسفي دكتاتوري و مبالغ فيه حتى في الStorage access ،،،

– تأخر مزري في تبني بعض التقنيات الحديثة كالQuickCharging و الCamera MP و الScreenMirroring و غيرها ،،،

– لا دعم رسمي للDual SiM في الInternational version ،،، الاصدار الصيني معرض لعدم التمكن من تشغيله على 4G frequencies supported by some operators ،،،

– الOverPricing بالمقارنة بين تكلفة التصنيع و الميزات المقدمة ،،، بنسبة لاتقل عن 35٪ عن اقوى أجهزة Android التي تتفوق عليهم فالمواصفات والميزات (وبأداء يضاهيهم من إصدار 7 Android إلى الرائع Pie 9 اليوم ) ،،،

أمين صالح · 2019-01-28 at 16:08

بخصوص الانغلاق فقد انخفض الامر بعد تطبيق Files
وتبني الشحن السريع فان ابل تتيح الشحن السريع ولكن تشتري القطعة مفصولة بقيمة 60$
ودعم الشرائح المتعددة سياسة شركة مثل سياسة سامسونج في عدم قبول النوتش
الاسعار هذا عيب صريح ومشكلة كبيرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *